التخطي إلى المحتوى

سأطرح لك موضوع في غاية الأهمية وهو الاسم الأعظم إذا استعنت به وقت الدعاء المستجاب عندما تدعوا إلي الله تبارك وتعالي  يستجيب الله تبارك وتعالي لك الدعاء قبل ما اذكر لك الحديث صلوا على الحبيب محمد صل الله وعليه وسلم سيدنا محمد قد مر على رجل فقد وجدوه يقول : ” اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ بِأَنَّكَ أَنْتَ اللَّهُ ، لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ الْأَحَدُ الصَّمَدُ ، الَّذِي لَمْ تَلِدْ وَلَمْ تُولَدْ ، وَلَمْ يَكُنْ لَكَ كُفُوًا أَحَدٌ . قَالَ : ” لَقَدْ سَأَلْتَ اللَّهَ بِاسْمِهِ الْأَعْظَمِ ، الَّذِي إِذَا سُئِلَ بِهِ أَعْطَى ، وَإِذَا دُعِيَ بِهِ أَجَابَ “، وبهذا نكون قد سئلنا الله باسمه الأعظم لو دعيت بعدها سوف يستجيب لك الله تبارك وتعالي الدعاء أن شاء الله.

هل تريد ان تغتنم من الحسنات و تعرف اسم الله الأعظم

المطلوب منك بعض الأشياء البسيطة، نقوم بكتابة الدعاء ونقوله كل يوم على مدار خمس أو سته أيام فستجد نفسك لقد حفظت هذا الدعاء البسيط وقبل ما الدعاء في وقت الصلاة أو السجود نردده، وان شاء الله يتقبل منك الله أو عند الانتهاء من الصلاة نقوم برفع يديك وادعوا بهذا الدعاء، ونطلب من الله ما نريد وأن شاء الله يستجيب لدعاءك، المهم أن نستمر عليه ونردده دائما قبل الدعاء، وأيضا هناك شروط استجابة الدعاء هي :-

  • دعاء الله وحده لا شريك له بأسمائه الحسنى وصفاته العلى بصدق وإخلاص.
  • ألا يدعو المرء بإثم أو قطيعة رحم.
  • أن يدعو بقلب حاضر، موقن بالإجابة.

ماهو اسم الله الأعظم الذي إذا دعي به أجاب مع الشيخ الشعراوي

كل مسلم ومسلمة يجب إن يسأل الله في حاجته أثناء السجود والصلاة أثناء الدعاء برفع الأيدي، فعندما تقوم بترديد الدعاء مثلا عندما تقول هذا الدعاء ( اللهم أدخلني الجنة – اللهم أدخلني الجنة – اللهم أدخلني الجنة، الحكمة في تكرر الدعاء كذا مرة فقلبك يخشع للدعاء فحاول أن تتذلل وان تبكي في الدعاء فربنا يستجيب لك هذا الدعاء، كما يجب عليك اختيار الأوقات المحببة والمستجابة للدعاء وهي 🙁 وقت نزول المطر، وقت السجود، ووقت بين الأذان والإقامة، حاول أن تدعي في هذه الأوقات ولا تنسي فضل الثلث الأخير من الليل، المسلم وهو صائم، فإذا دعيت الله تبارك وتعالي في الوقت هذا والناس نيام فسوف يستجيب لك الله الدعاء.

كم تكررت كلمة الله في القران

تكرر لفظ الجلالة في القران الكريم بحسب احصائيات المعجم بنحو (2697) مرة بعكس لفظ الرحمن تكرر فقط بنحو 57 مرة، لذلك من المرحج بان يكون لفظة الله تبارك وتعالي هو اسم الله الاعظم الذي اذا دعي به اجاب علي الفور، حيث نسئل الله تبارك وتعالي بان يغفر الله ما تقدم وما تاخر منا جميعا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.