التخطي إلى المحتوى

عصام العويد ، أكدت الصحف السعودية بالإضافة إلي مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك عن اعتقال الداعية الإسلامية الشهير في السعودية عصام العويد ، وشهد الأمر انتشارا واسعاً على جميع مواقع الإنترنت والسوشيال ميديا، كما وأن كثير من المواطنين السعوديين يعترضون على قرار القبض على الداعية الإسلامية عصام العويد داخل المملكة العربية السعودية.

وقد تم تداول تلك الأنباء بعد أن قامت الصحيفة الإلكترونية سبق بنشر الخير الذي جاء نقلاً عن مصدر امني، قيل فيه أنه تم اعتقال العويد رسمياً من قبل قوات الأمن واتهامه بأنه يتبع إلي تنظيمات تتبع الجماعات الإرهابية أو الجماعات الجهادية، والجدير بالذكر وأنه قد اتهم عصام العويد بانه ليس فقط داعم للجماعة الإرهابية الجهادية داعش بل وأنه يدعم أكثر من جماعة إسلامية ومرتبط با وقدم أكثر من بلاغ ضده، حقيقة إعتقال عصام العويد.

حقيقة إعتقال عصام العويد

وقد أشارت الصحيفة الإلكترونية سبق أن الداعية الإسلامية السعودي عصام قد تم التحقيق معه في داخل الادعاء العام، وقررت الحكومة السعودية إلي أن تقوم بإحالته إلى المحكمة، وقد تم نشر مجموعة كبيرة من التغريدات التي انتقدت القبض على الداعية الاسلامية العويد واتهامه بأنه تابع إلى الجماعات الإرهابية على رأسا الجماعة الإسلامية داعش وجماعة أهل النصرة.

وأشارت التغريدات التي قد حدثت في الفترة الأخيرة في المملكة العربية السعودية للداعية الاسلامية إلي أنه كان يهاجم الممكلة العربية السعودية في الإصلاحات الأخيرة التي تجري داخلها، وهاجم الأنشطة التي حدثت لرؤية 2030، وهاجم جميع التطلعات التي بدأت في التنفيذ بها الممكلة العربية السعودية تحت قيادة الملك سلمان بن عبد العزيز.

وقد نشر مجموعة من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وكذلك تويتر على الجانب الأخر أن العويد كان يهاجم الجماعات الإرهابية داعش، ومن ناحية اخري أكدت مصادر سعودية أن العويد يتبع جماعات أمثال تنظيم القاعدة ويسميهم بجبهة النصرة، وبالنسبة للفرع الأخر لهم في سوريا يطلق عليهم المجاهدين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.