التخطي إلى المحتوى

وفاة الشيخ عمر عبد الرحمن ، توفي اليوم الشيخ عمر عبد الرحمن عن عمر يناهز 85 عام، يذكر أن أسباب وفاة الشيخ عمر عبد الرحمن اليوم جاءت بعد تدهور حالته الصحية، وكان عمر عبد الرحمن قد دخل السجن الفيدرالي بولاية كارولينا الأمريكية في عام 1993 وقد ظل في السجن وحتي عام 2007، ومن ثم نقل إلي المجمع الإصلاحي حتي وافته المنية في صباح اليوم.

وفاة الشيخ عمر عبد الرحمن
وفاة الشيخ عمر عبد الرحمن

وفاة الشيخ عمر عبد الرحمن اليوم بعد تدهور حالته الصحية :

دخل الشيخ عمر عبد الرحمن الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية السجن في عام 1993 علي اثر تفجيرات نيويورك بجوار برج التجارة العالمي، وقد قضت المحكمة بتورطه وحكم علية بالسجن المؤبد مدي الحياة، وقد اتهم الشيخ عمر عبد الرحمن في قضايا كثر ودخل السجن المصري أكثر من مرة، وكانت أبرزها التهم التي أدين فيها هي تهمة أغتيال الرئيس المصري محمد أنور السادات.

رأي القضاة في عمر عبد الرحمن

قال المستشار رجائي العربي النائب العام السابق في قضية الجهاد الكبرى “إن عمر عبد الرحمن سخّر علمه للإثم والعدوان ولم يسخره لفعل الخير، والدين سخره للفرقه ولم يسخره للإخاء والمحبة، قام بعمل الفتنة بين المسلمين مع علمه أنها أشد من القتل فجعلوه الزعيم والأب الروحي حتي يستفتوه في الأمور الشرعية، مثل الجهاد، لمحاربة الحكومة علي تطبيق الشريعة الإسلامية، وقام بجمع الأموال لإنشاء المساجد، ومن ثم أفتى بإنفاقها على الجهاد.

إعلان أسرة الشيخ عمر عبد الرحمن عن وفاته :

هذا وقد أعلنت أسماء عمر عبد الرحمن ابنة الزعيم الروحي للجماعة الإسلامية عن وفاة والدها حيث كتبت في تدوينه لها عبر صفحتها علي موقع فيسبوك “الشيخ عمر عبد الرحمن توفاه الله”، وذكر ابنه أن إدارة السجن أبلغتهم أمس بسرعة نقل اعمر عبد الرحمن لمصر وذلك بعد تأخر حالته الصحية، ولكنهم لم يسرعوا في الإجراءات.

معلومات عن الشيخ عمر عبد الرحمن :

  • ولد عمر عبد الرحمن في مدينة الجمالية بمحافظة الدق هليه عام 1938.
  • فقد عمر عبد الرحمن البصر بعد عشرة أشهر من ولادته.
  • حصل عمر على الثانوية من الأزهر عام 1960.
  • تخرج عمر عبد الرحمن في كلية أصول الدين عام 1965.
  • عُين عمر عبد الرحمن في وزارة الأوقاف في منصب إمام مسجد إحدى قرى الفيوم.
  • حصل عمر عبد الرحمن على شهادة الماجستير .
  • عمل عمر عبد الرحمن معيدًا بكلية أصول الدين.
  • تم وقفه عن العمل عام 1969 بسبب بعض آرائه الدينية.
  • تم اعتقاله في شهر أكتوبر 1970 بعد وفاة عبد الناصر.
  • حصل على الدكتوراه وقد حضرها في “موقف كتاب الله القرآن من الخصوم كما ورد في سورة التوبة”.
  • عمل بكلية البنات جامعة الأزهر في أسيوط في الفترة من وحتى 1978.
  • تم ذكر اسمه في القائمة التي صدرت في عهد السادات التي عرفت باسم المتحفظ عليهم في سبتمبر 1981.
  • اعترف الزمر علي انه هو من أفتي لهم باغتيال السادات في التحقيقات معه أثناء القضية.
  • قال رئيس مجلس شورى الجماعة الآن أسامة حافظ، ان الشيخ عمر عبد الرحمن لم يفت باغتيال السادات لكن القيادات فهمت كلامه علي أنها موافقه منه علي العملية.
  • برئ في تهمة اغتيال أنور السادات وخرج من المعتقل في عام 1984.
  • قامت أزمة في الجماعات الإسلامية بسبب الشيخ عمر عبد الرحمن حول “ولاية الأسير وولاية الضرير”
  • انتقل إلى الولايات المتحدة الأمريكية واعتقل بتهمة تورطه في تفجيرات نيويورك عام 1993.
  • وافق على المبادرة التي تبنتها الجماعة الإسلامية لوقف العنف عام 1997.
  • قامت أسرته أسرته بتنظيم اعتصامًا أمام السفارة الأمريكية للمطالبة بالإفراج عنه عقب ثورة 25 يناير.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.